الأربعاء، 31 مايو 2017

جنرال امريكي : يهاجم العبادي والسبب ؟؟؟




حذر الجنرال، توماس تاسك، نائب قائد العمليات الخاصة الأميركي من اخلاء الساحة في العراق لإيران، مشيرا الى ان الكثير من المسؤولين الحكوميين العراقيين لا يأتمرون بأمرة رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بل بتلقي الأوامر من ايران.
جاء كلام المسؤول العسكري الأميركي في مقرّ معهد انتربرايز الأميركي بمناسبة إطلاق دراسة للمعهد حول إيران، وشارك فيها الأدميرال المتقاعد، مارك فوكس، وكان نائب قائد المنطقة المركزية.
وأشار واضع دراسة إيران في معهد انتربرايز، ماثيو ماك اينيس، وهو عمل من قبل مع القوات المسلحة الأميركية إلى أن إيران تمكنت في الفترة الأخيرة من تمكين نفوذها في العراق وأن الكثير من المسؤولين الحكوميين لا يأتمرون برئيس الوزراء حيدر العبادي، بل يتلقون أوامر من إيران.
أشار أيضاً إلى أن العبادي تحدّث عن عدم بقاء أي قوات أجنبية على الأراضي العراقية بعد انتهاء المعركة والقضاء على داعش، وحذّر الباحث الأميركي من خطورة الأمر، ملمّحاً إلى خطورة إخلاء الساحة العراقية لإيران.
 وأشار إلى أن العراق أصبح خلال فترة الحرب على داعش جزءاً من المنظومة الأمنية الإيرانية أكثر من أي وقت مضى، وأشار أيضاً إلى أن العراقيين باتوا لا يخفون تبرّمهم من الإيرانيين ونفوذهم وإلى أن من الضروري إيجاد توازن في العراق.