الاثنين، 22 مايو 2017

البياتي : عوامل عديدة تزامنت فيما بينها وتسببت في تأخير عملية تحرير قضاء الحويجة




أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي، اليوم الاثنين، وجود عوامل عديدة تسببت بتأخير معركة تحرير قضاء الحويجة في محافظة كركوك من قبضة تنظيم داعش، مستبعدا أن تكون الصراعات السياسية سبباً في تاخير بدء المعركة.

وقال "البياتي" في حديث تابعه وكالة "السديم" إن هناك عوامل عديدة تزامنت فيما بينها وتسببت في تأخير عملية تحرير قضاء الحويجة بمحافظة كركوك، مبينا ان "من بين تلك العوامل هو المعركة الجارية في مدينة الموصل واهميتها من الناحية الإستراتيجية لان تحريرها سيقطع الطريق اللوجستي على الحويجة مما سيسهل عملية تحريرها.
واضاف "البياتي" ان "الصراعات السياسية ليس لها دور في تاخير عملية تحرير الحويجة، لكن لا يخفى انه لاتوجد عملية عسكرية دون لمسة سياسية، ودليلنا على ذلك تأجيل معركة تلعفر رغم استطاعة الحشد الشعبي اقتحامها في وقت قياسي"، لافتا الى أن "وجود موقف تركي ساهم في تعطيلها لبعض الوقت".

وكان النائب عن كركوك "خالد المفرجي" اعلن (15 ايار 2017)، عن تقديم طلب لاصدار قرار لايكال  مهمة تحرير الحويجة الى قيادة عمليات شرق دجلة والحشد العشائري لابناء القضاء، مهددا بالاعتصام او تعليق حضور جلسات البرلمان في حال عدم تنفيذ الطلب.

وأكد "العبادي" خلال مؤتمر صحفي عقده، في (16 ايار 2017)، أن تحرير محافظة نينوى من سيطرة تنظيم "داعش" سيؤسس لتحرير قضاء الحويجة التابع لمحافظة كركوك.