الأربعاء، 28 يونيو 2017

الخزعلي يرفض "عفا الله عما سلف"!







 عبر الأمين العام لجماعة عصائب اهل الحق، قيس الخزعلي، الاثنين، عن رفضه لدعم شخصيات سياسية سنية معارضة للعملية السياسية، منوها الى ان من قاتل تنظيم داعش من السنة ومن وقف ضده جنبا الى جنب مع الشيعة هم من يستحقون ان يكونوا حلفاء.

وقال الخزعلي في خطبة صلاة العيد في بغداد إن "مبدأ (عفا الله عما سلف) قد (عفا الله عنها) فمن غير المقبول تكرار هذه الحالة".

وأضاف انه "يجب ألّا يكون دعم الشخصيات المعارضة السنية على حساب الشخصيات السنية التي في الداخل ولم تتآمر ولم ترتبط بالخارج"، مردفا بالقول إن "من وقف وقاتل معنا من المكون السني هم حلفاؤنا وأنفسنا".