السبت، 17 يونيو 2017

غيث التميمي: "علي عبئاً على الشيعة" وناشطون يردون بهاشتاك "الشرقية تحارب علي"




تطاول المدعو غيث التميمي، الخميس، على مقام الامام علي"عليه السلام" معتبرا ان الاخير يمثل عبئاً على الشيعة ولم يمنحهم في ذلك ما يميزهم ثقافيا وحضاريا واخلاقيا، فيما رد ناشطون بهاشتاك " الشرقية تحارب علي".
وقال التميمي في عدة منشورات على صفحته الرسمية على "الفيسبوك"، واطلعت عليها "السديم"، ان " علي عبئاً على الشيعة كلفهم قرون من الموت المجاني والغيبوبة الاجتماعية والسياسية والفقر الاقتصادي، ولم يمنحهم في ذلك ما يميزهم ثقافيا وحضاريا واخلاقيا!".
واضاف التميمي في منشور اخر، ان " الشيعة اكثر مجموعة اجتماعية لديهم أيتام، وأقل مجموعة اجتماعية تقدم رعاية للأيتام، بينما عليا يلقب بابي الأيتام!"، مشيرا على حد قوله ، انه " اذا كان بغض علي من علامات أبناء الزنا فهذا يعني ان حبه ليس فضيلة تستحق المدح!

 وتابع " لا تستوحش طريق الحق لقلة سالكيه، هذا ما ورد عن علي ع لماذا بنظركم يخشى مثقفي الشيعة ونخبهم من السير خلافا لفيالق الجهلة والمتخلفين عملا بحكمة الامام الخلاقة هذه؟!"، مبينا ان " الأمويون شتموا عليا عقودا من الزمن، ولم يعرف عن علي وأبناءه اعتماد نهجا شتائمياً للرد على الأمويين، شتائم الشيعة لمن يختلف معهم لأي التهجين تنتمي؟!!!".
الى ذلك خرج التميمي ، امس الاربعاء، في حديث متلفز على قناة الشرقية وهو مستمر بنهجه "المسيء" الذي يخلو من العقلانية والحكمة والدين متطاولا على الامام علي "عليه السلام" والشيعة الامر الذي اثار غضب الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مطلقين هاشتاكاً " الشرقية تحارب علي" فيما رد البعض بهاشتاكاً اخر بعنوان "علمني علي" يكتبون فيه ما تعلموه من حكم ودروس من الامام ".
يعد غيث التميمي من اولئك  الذين يبحثون عن الشهرة٬ وفق منطق "خالف تُعرف" فيرتدون العمامة٬ ويتكلمون ضد الدين٬ ويمرقون بثياب العدالة ليدافعوا عن القتلة للوصول الى الشهرة ليس الا.