السبت، 17 يونيو 2017

العراق مقبل على حكومة تصريف الاعمال بزعامة العبادي وبوصاية امريكية





كشف مصدر مطلع، الخميس، ان العراق مقبل على حكومة تصريف الاعمال بعد انتهاء المدة الدستورية للحكومة الحالية، فيما اشار الى ان هذه الحكومة ستكون بزعامة العبادي وبوصاية امريكية.
وقال المصدر لـ"السديم"، ان، " السيناريو المرتقب في العراق سيحدث بعد 21/9/2017، وهي انتهاء الفترة الدستورية لمجلس المفوضين، وهذا يعني انتخاب مجلس مفوضين جديد، والذي سيتعطل عن العمل لمدة 5 اشهر حسب قانون انتخاب مجلس المفوضين".
واضاف، انه " خلال هذه المدة ستكون الحكومة العراقية قد انهت فترتها الدستورية، وبالتالي سيتم تأجيل الانتخابات مما يستدعي تشكيل حكومة طوارئ باشراف الامم المتحدة وبوصاية امريكة وبزعامة العبادي".