السبت، 8 يوليو 2017

"صدمة" اخرى للكرد.. حزب طالباني "ينقلب" على بارزاني ويضع شروطا "عقيمة" للموافقة على "الاستفتاء"






صدمة اخرى يتلقاها المكون الكردي الذي يريد منذ مدة طويلة الانفصال عن الدولة العراقية وتشكيل "الدولة الكردية" التي يحلم بها منذ امد طويل، لكن الانقسامات الواضحة في صفوف الاحزاب الكردية السياسية ورفض بعض الكرد تشكيل دولة كردية في الوقت الحاضر "خوفاً" من ديكتاتورية بارزاني حالات دون اجماع الاوساط الكردية بمختلف انتماءاتها السياسية والدينة والثقافية الموافقة بشكل كامل على "استفتاء الانفصال" كان اخرها انقلاب حزب الرئيس السابق جلال طالباني الذي وضع شروطاً تعجيزية للموافقة على اجراءات "الاستفتاء".

فقد اكد عضو المكتب السياسي في الاتحاد الوطني الكردستاني، رفعت عبد الله، امس الجمعة، ان اي عضو في الاتحاد سيشارك في لجنة الاستفتاء يمثل نفسه فقط، مبينا ان الاتحاد لن يلتزم بأي قرار يصدر من الاجتماع.

وقال في حديث صحفي انه "في آخر اجتماع له، طالب المجلس القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني بتفعيل برلمان كردستان وان ينظم قانون الاستفتاء من قبل البرلمان بغية نيل الاستقلال".

وتابع "في حال مشاركة اي عضو قيادي في الاتحاد الوطني في لجنة الاستفتاء فأنه سيمثل نفسه فقط ولن يمثل الاتحاد، ولن يلتزم الحزب بأي من قرارات اللجنة".