الثلاثاء، 4 يوليو 2017

داعش يحشد "ارتاله" لمهاجمة حدود العراق مع سوريا والاردن





أفادت مصادر، الثلاثاء، بأن تنظيم داعش حشد المئات من عناصره في آخر معاقله غرب الأنبار، لمهاجمة الحدود العراقية مع سوريا والاردن.

وقالت المصادر إن "المئات من عناصر تنظيم داعش، ومن بينهم انتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة، تحشدوا بأرتال في أقضية عنة وراوة وجنوب القائم غربي محافظة الأنبار، منذ ليلة أمس الأحد".

وأضافت المصادر أن "داعش ينوي شن هجوم واسع على منفذ الوليد الحدودي بين العراق وسوريا، وعلى مقرات للفرقة الأولى من الجيش، وحرس الحدود، المنتشرة على طول الطريق السريع الدولي قرب قضاء الرطبة وصولاً إلى طريبيل الحدودي مع الأردن".

وبينت "داعش ينوي أيضاً شن هجوم واسع على قضاء حديثة غربي الأنبار، القريب من قضائي راوة وعنة".

وتابعت أن "عناصر الرتل يحملون أنواعا مختلفة من الأسلحة المتوسطة والثقيلة، وترافقهم سيارات مفخخة، وانتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة".