الأحد، 6 أغسطس 2017

نماذج من فشل أحزاب السلطة أستعانت المالكي بحسن نصر الله ؟

 



بقلم:علي التميمي

السيد حسن نصر الله أمين عام حزب صغير في بلد صغير , ولكنه بحنكته وحكمته جعل من حزب الله قوة أقليمية تحسب له أسرائيل ألف حساب ؟نوري المالكي كان رئيسا لحكومة ميزانيتها أكثر من مائة مليار دةلارولديها جيش ذو تاريخ عسكري لولا ما شوهه صدام حسين والمالكي ينتمي لحزب أسلامي عريق هو من علم الجهاد للمؤمنين في العراق والمنطقة وقياديو حزب الله اللبناني كانوا قبل العام 1982 تابعين تنظيميا لحزب الدعوة ألآسلامي , نوري المالكي أفلس حزينة العراق وأضعف جيش العراق بالفاسدين , وشوه سمعة حزب الدعوة بالفاسدين والفاشلين , فصنع ثلاثي الفشل في المال والجيش والحزب , لذلك فتح الفرصة لعصابات داعش ألآرهابية التكفيرية , وعندما وجد المالكي نفسه مفلسا وفاشلا بكل شيئ كما أعترف هو بالفشل على أحدى القنوات الفضائية , لذلك أستنجد بالسيد حسن نصر الله ليبعث له مستشارين ؟ ولو كان نوري المالكي يفهم بأدارة الدولة والحزب لعمل على طلب المشورة من العقول العراقية التي يعرفها هو قبل غيره ولعمل على تدريب المقاومين في تلعفر والموصل وكركوك وبقية المدن العراقية حتى يكونوا أحتياطا تعبويا يقوي معنويات الجيش ولا يسمح لعصابات ألآرهاب بألآختراق كما حدث في الموصل ولكن المالكي أستقدم الفاشلين والعملاء فحصد الخيبة والهزيمة لذلك أستنجد بالسيد حسن نصر الله وهذا ما أعلنه السيد حسن نصر الله نفسه , وهو عار على المالكي الذي كان المفترض فيه هو من يقدم النجدة والمساعدة للسيد حسن نصر الله ؟ –