الاثنين، 4 سبتمبر 2017

القيادي في تيارالحكمة فادي الشمري : نحن فقراء وعايشين على التبرعات !!






ظهر القيادي في تبار الحكمة فادي الشمري في مقابلة تلفزيونية عرضت يوم الجمعة عبر شاشة قناة بلادي، وفيها يجيب الشمري عن اسئلة البرنامج التي يدور اغلبها حول تهم الفساد الموجهة الى مرشحي واتباع السيد عمار الحكيم مثل محافظ البصرة الهارب ماجد النصراوي، وعن ما يحصل عليه التيار من اموال كبيرة ترد اليه من خلال ما يقدمه له وزراؤه ومدراؤه العامون في الوزارات والمؤسسات الحكومية، وعبر شركاته واملاكه وعقاراته التي حصل عليها بطرق معروفة.. واسئلة اخرى تتضمن موضوعات فيها الكثير من الحرج، اليكم بعض ما تم في هذا المقابلة، وكما عرضت بأسئلتها واجوبتها:

المذيع موجهاً سؤاله لفادي الشمري : الستم الان مسؤولين عن ماجد النصراوي، و هو مرشحكم للمحافظة .

الشمري: لا، نحن لسنا مسؤولين عنه لان ظروف انتخابه من قبل مجلس المحافظة بعد خروج خلف عبدالصمد، كانت بتوافق اعضاء المجلس المحلي ، ونحن لم نكن راغبين باستلام البصرة والمجلس المحلي هو الذي زكاه لنا .

ونحن عقدنا اجتماعاً للمكتب السياسي في المجلس الاعلى برئاسة السيد عمار الحكيم، وكانت معروضة علينا قضايا فساد للمناقشة، وبعدها قرر الحكيم تسليم اوراقه الى النزاهة، ووعدت النزاهة بالبت في قضاياه خلال شهر واحد لكنها لحد اليوم لم ترد، ونحن لا يمكن ان نعلم الغيب بما في نفس النصراوي !!

المذيع : وهل كان هناك تنسيق بين النصراوي وبين قصي محبوبه؟

الشمري : قصي محبوبه مكلف بالعمل في الملف السياسي في البصرة فقط ولا علاقه له بالمشاريع .

المذيع: طيب حين يقول السيد الحكيم في اجتماع مع شيوخ ذي قار، بأنه استقدم شركة (هل انترناشنال)، وقد صرفت المليارات على 70 واحد، وكل واحد منهم يتقاضى 50 الف دولار شهرياً، و يسكنون القصر الرئاسي ، ولم تقدم الشركة شيئاً لاهل البصرة؟

الشمري: لا السيد لا يقصد هو الذي اتى بها، لانه عندما استلمنا المحافظة كانت امورها مخربطة، فطلبنا من خلال لجنه كان يرأسها اللعيبي - الذي كان وقتها مدير نفط الجنوب- بمفاتحة الشركات الاستشارية العالمية، وهي بحدود 10 شركات، لم توافق بالقدوم للعراق، فقط شركم (هل انترناشنال) وافقت بسبب الظرف الامني، مع ان طلب استقدامها كان منذ ايام المالكي وبقيت سنة، حتى حصلت الموافقة من مجلس الوزراء في زمن المالكي.. والشركة اشترطت علينا عدم مناقشة المشاريع السابقة، لانها كانت كارثة، وقد كشفت لنا ان شركة هل انترناشنال هي شركة وهمية مسجلة في اسبانيا بألفي دولار، وقد كان محال عليها عقد بمائتي مليون دولار. والشركة رفضت البقاء بعد تلكؤ المحافظة في تسديد مستحقاتها .

المذيع : يا اخي السيد الحكيم بلسانه يقول هو من اتى بها، وانت جاي تقول لا مو السيد الحكيم أتى بها؟

الشمري: يا اخي هي الموافقة موجودة من مجلس الوزراءيعني ايام المالكي .

المذيع : والان ما هو وضع تمويلكم في تيار الحكمة، يعني انتم اغنياء .. لو فقراء ؟

الشمري: لا والله يا أخي احنه فقراء، وتمويلنا من التبرعات والتمويل الذاتي .

المذيع : يعني من الخمس، او من طرق اخرى . معقولة تبرعات؟

يعني هي الاحزاب توزع على الناس، لو أحد يتبرع للحزب؟

الشمري: لايابه تبرعات وامورنا ضعيفة