الثلاثاء، 5 سبتمبر 2017

بعد اتفاقه مع داعش.. مفتي السنة يشبه حسن نصر الله بـ"الامام علي"!






عد مفتي جمهورية العراق مهدي الصميدعي، اليوم الاثنين، الاتفاق الذي ابرمه حزب الله اللبناني والذي افضى الى نقل مئات العناصر من تنظيم داعش الى قرب الحدود العراقية بانه يتطابق مع توجهات الخليفة الراشدي الرابع علي بن ابي طالب.

وقال الصميدعي في بيان له اليوم، إن "فعل حزب الله اللبناني في حادثة عرسال ضمن ضوابط الإسلام ووفق توجيهات امير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه في معاملة المخالفين والخصوم حيث سلك سبيل المؤمنين ولم يسلك سبيل القتلة والمجرمين".

ونص الاتفاق على انسحاب نحو 600 مقاتل من داعش وعائلاتهم من منطقة القاع اللبنانية على الحدود السورية، مقابل تحديد داعش موقع رفات 8 جنود لبنانيين اختطفهم عام 2014، وإطلاق سراح أسير من حزب الله وجثة مقاتل إيراني.

ونددت الولايات المتحدة بالاتفاق على لسان بريت ماكغورك كبير المبعوثين الأميركيين في التحالف الدولي الذي تقوده ضد داعش.

كما أثار الاتفاق غضبا في لبنان، باعتباره أنقذ داعش من خسارة محتمة. وكذلك تعرض لانتقادات حادة من العراق على المستوى الرسمي والشعبي.