الخميس، 7 سبتمبر 2017

ماجد المهندس يستفز العراقيين ويتغنى بفوز منتخب ( بلده ) السعودي، وبوجه السعد محمد بن سلمان

نتيجة بحث الصور عن ماجد المهندس



لا زال المطرب العراقي (أسماً) ماجد المهندس  يستفز العراقيين ويثير غضبهم بين الحين والاخر بتصرفاته التي أقل مايقال عنها انها بعيدة عن الروح والإنتماء والقيم الوطنية التي يفتخر بها أي عراقي اصيل . فبعد ان قال المهندس في احد اللقاءات التلفزيونية ان العراق بلده الثاني، وبعد أن غادر الغناء والتحدث باللهجة العراقية، حتى بات يغضب على كل من يلقبه (بالعراقي)، أو يذكره بموطنه الأصيل، كما حصل  له مع احد الصحفيين اللبنانيين، حيث رفض المهندس اكمال الحوار الصحفي معه بسبب سؤاله عن احوال موطنه العراق! هاهو الفنان الجاحد يتنكر مرة اخرى لوطنه العراق، الذي ولد وعاش فيه، و ويتنكر لماء دجلة والفرات، ولمدينة الثورة (مدينة الصدر) الطيبة الأصيلة، التي تربى وعاش في احد قطاعاتها.
 كما نسي بيته، واهله، وأخوانه الذبن مازالوا يعيشون هناك، ويمارسون مهنة الخياطة في ذات المنطقة التي نشأ فيها ماجد، والمشكلة ليست في حصوله على الجنسية السعودية الثانية، فهناك مئات الآلاف، بل والملايين من العراقيين الذين حصلوا على الجنسية الثانية، بسبب الظروف التي تعرض لها الشعب العراقي منذ وصول صدام حسين للسلطة حتى يومنا هذا، نعم ليست هنا المشكلة، إنما المشكلة تكمن في البنية الشخصية لماجد المهندس نفسه، فهذا الفتى يحمل روحاً تملقية وتذلليةعجيبة، لذلك نراه يتخبط كل يوم، ويبدي تملقاً للدولة والمؤسسات والأشخاص السعوديين من غير أن يطلب منه أحد ! رغم ان للسعودية أصابع خبيثة في بعض ما جرى ويجري للعراق من ويلات، بدءاً من تشجيع النظام السعودي لصدام حسين في حربه مع الجارة ايران، وليس انتهاء بدعمه للمشروع الطائفي الإرهابي الذي غذاه المال والإعلام السعودي في العراق، والذي تسبب بأراقة الكثير من الدم العراقي لسنين طوال.
 ولعل اخر تملقات هذا المطرب الهزيل، ما نشره عقب تأهل المنتخب السعودي الى مونديال روسيا 2018 حيث غرد فرحاً على موقع التواصل الاجتماعي تويتر  : (الف مبروك لتأهل منتخبنا السعودي لنهائيات كاس العالم 2018 في روسيا بحضور وجه السعد محمد بن سلمان ) بينما نجده قد التزم الصمت اتجاه منتخب بلده العراق الذي فاز قبل ساعات من مباراة السعودية على المنتخب الاماراتي!
وبعد هذه التغريدة قام المهندس بتسجيل اغنية مع مطربين سعوديين  تتغنى بالفوز السعودي
وبالعلم والحكم السعودي .. احد العراقيين علق على تغريدة المهندس بتغريدة اخرى قال فيها : ( ماجد اسألك بالله، أحقاً ان (وجه) محمد بن سلمان ( وجه ) سعد، وفلاح، وبهاء .. ولا اقول لك اكثر يا لوكي .. !!