الاثنين، 18 ديسمبر 2017

روسيا تطلب من الامريكان حزم حقائبهم والرحيل عن سوريا فوراً







اكد الممثل الروسي الدائم في الامم المتحدة "اليكسى بورودافكين"، إن الوجود العسكري الامريكى المتبقي فى سوريا بعد هزيمة داعش يثير المخاوف، مطالباً إياهم بالرحيل فوراً عن الاراضي السورية.

ونقلت وكالة تاس الروسية عن بورودافكين قوله إن “امكانات الجيش السوري التي المتوفرة بدعم روسيا تكفي للقتال ضد الارهابيين”.

واضاف أن “القوات المسلحة السورية قادرة الآن على رد العدوان الإرهابي على أراضيها بشكل مستقل، وهي الآن كافية للقيام بعمل عسكري وهزيمة الارهابيين على الاراضي السورية”.

وتابع أنه “بعد هزيمة داعش في سوريا فليست هناك حاجة لبقاء التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة على الاراضي السورية خصوصاً وانه لم يتم دعوتهم من قبل الحكومة السورية بالقدوم الى هناك ، ولذا نطلب من الامريكان في الوقت الحالي حزم حقائبهم والرحيل فوراً  لكن يبدو أن هذا ليس جزءا من مخططهم وهو ما يثير القلق والمخاوف”.

واشار الدبلوماسي الروسي الى أن “جيش بلاده سيبقى في قواعد حميميم وطرطوس وسنساعد الشركاء السوريين في مكافحة الارهاب الدولي وخصوصا جبهة النصرة التي لا تزال ناشطة في سوريا”.