الأحد، 10 ديسمبر 2017

الحشد التركماني يتوعد بـ"الثأر" لضحايا هجوم الطوز من "الانفصاليين"






توعد المشرف على الحشد التركماني في العراق "ابو رضا النجار" ،، بضرب مواقع "الارهاب والانفصالين" شرق الطوز، مبينا ان ذلك جاء ردا على تعرض قضاء الطوز لهجمة بقذائف الهاون استهدفت المدنيين العزل وادت الى مقتل طفل واصابة 13 اخرين .

وقال "النجار" في بيان ان "قضاء الطوز تعرض لهجوم بسبع قذائف هاون مساء اليوم واستهدف المدنيين العزل في بيوتهم الأمنة، مما ادى الى مقتل طفل واصابة 13 اخرين غالبيتهم من الاطفال"، مبيناً ان "الطوز هي مدينة الشهداء والتضحيات وعانت كثيرا جراء الهجمات الارهابية والسياسات الخاطئة بحيث لم يعد هنالك منزلا الا وفيه شهيد او جريح ".

وأضاف ان "ما تعرضت له الطوز اليوم من مجاميع ارهابية انفصالية يحمل ابعاد سياسية خطيرة من مناطق شرق قضاء الطوز التي يتواجد فيها ارهابيو داعش والانفصاليون بحيث اصبح الطرفان بهدف واحد هو استهداف المدنيين العزل ".

واوضح "سنضرب هؤلاء بقوة وسنحطمهم على اسوار الطوز ومرتفعاته"، داعيا بعثة الامم المتحدة بالعراق ومنظمة حقوق الأنسان ومفوضية حقوق الانسان العراقية الى "توثيق هذه الجرائم التي تطال المدنيين العزل وخاصة الاطفال التركمان" .

وشدد "مثلما وقف الحشد التركماني وقدم التضحيات في جميع معارك الشرف وتطهير وتحرير الاراضي العراقية سيقف لنصرة اهل الطوز وبقية المناطق التركمانية وسيلقن الارهاب والانفصال درسا ليكونوا عبرة لمن يحاول المساس بالمدنيين العزل" .