الثلاثاء، 16 يناير 2018

مطار بغداد في خطر ، 42 جهاز سونار لكشف الحقائب اكسباير !






أتهم النائب عن لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية "كامل نواف الغريري"، الثلاثاء، ما أسماها بـ”أياد خفية فاسدة” بالوقوف وراء استمرار عقد شركةG4S البريطانية المكلفة بحماية مطار بغداد الدولي، فيما بين أن 42 جهاز سونار لكشف الحقائب “منتهي الصلاحية” تعمل في المطار “منذ 2003 وحتى الان”.

وقال "الغريري" في بيان صحفي له اليوم تابعته "السديم": إن “هناك أيادٍ خفية فاسدة وراء اصرار وزارة النقل على استمرار عقد شركة G4Sالبريطانية السيئة الصيت في الوطن العربي”.

واضاف الغريري، أن “هناك ٤٢ سونارا لكشف الحقائب في المطار منتهي الصلاحية ويعمل منذ ٢٠٠٣ وحتى الان”، مشيرا الى أن “اغلب اجهزة السونار هدية من الامريكان إبان دخولهم العراق عام ٢٠٠٣ حيث استغلت الشركة العمل بالاجهزة بها، ولم تجهز مطار بغداد اية اجهزة حديثة، فضلا عن ان عمر السونار لا يتجاوز 6 سنوات وبعده يكون اكسباير وغير قادر على الفعالية”.


وكانت لجنة النزاهة النيابية كشفت، السبت (6 كانون الثاني 2018)، عن مساعٍ للتعاقد مع شركة تعتبر “البنت” لشركة بلاك ووتر الاميركية، لحماية مطار بغداد، فيما اشارت الى ان هذه الشركة لا يوجد لها اي سيرة ذاتية تدل على عملها بحماية اي مطار في العالم.