الأحد، 4 فبراير 2018

الامانة العامة للعتبة الحسينية "تكشف مصير" المعتدي على الكربلائي






نفت الامانة العامة للعتبة الحسينية، اليوم الاحد، الانباء التي تحدثت عن زيارة عبد المهدي الكربلائي الى الشخص الذي حاول الاعتداء عليه وقدم تنازلاً عن حقه الشخصي.

وبحسب موقع "نون" التابع للعتبة 
تابعته "السديم" ، فان مسؤول اعلامها جواد الشهرستاني قال ان "الشخص المعتدي تم تسليمه الى السلطات الامنية، ولا يزال قيد التحقيق".

واوضح الشهرستاني، ان "الصورة المنشورة تعود لزيارة ممثل المرجع السيستاني في وقت سابق لجرحى الحشد الشعبي الراقدين بمستشفى الامام زين العبادين خلال العام الماضي".

وكانت بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تناقلت خبراً حول زيارة ممثل المرجع السيستاني الشيخ عبدالمهدي الكربلائي الى الشخص الذي حاول الاعتداء عليه خلال خطبة الجمعة الماضية.

وتعرض ممثل المرجعية الدينية العليا عبد المهدي الكربلائي الى اعتداء من قبل احد الاشخاص اثناء قراءته الخطبة الاولى يوم الجمعة (26 كانون الثاني 2018).