الجمعة، 9 فبراير 2018

بعد ضربه لمصالحهم الشخصية.. النواب الكرد "ينتفضون" ضد العبادي





قالت عضو مجلس النواب عن الاتحاد الوطني الكردستاني "ريزان شيخ دلير"، اليوم الجمعة، إن الموازنة ستمرر باتفاق سياسي، محذرة في نفس الوقت من إبعاد الكرد عن الاتفاق؛ إذ يعتبر "خطر على العراق".

وأوضحت "شيخ دلير" في بيان 
تابعته "السديم " إن رئيس الوزراء استطاع إقناع المعترضين على تمرير الموازنة من نواب المحافظات المنتجة للنفط والمناطق المتضررة من الإرهاب بوعود "واهية"، في حين كان لقاءه مع الكرد "تحصيل حاصل"، ولم يتوصل معهم إلى صيغة حل حول حصتهم في الموازنة.

وأضافت أنه "تم إدراج الموازنة على جدول أعمال مجلس النواب دون التوصل لاتفاق معين"، مؤكدة أن "الحكومة لا تستطيع أن تنكر بأن الكرد هم المكون الثاني بعد العرب في هذا البلد وشريك أساسي في العملية السياسية".

وأعربت عن استغرابها من "تمييز الحكومة لمكونات البلد"، فيما أرجعت ما يحصل داخل مجلس النواب "من اتفاق على النواب والشعب الكردي" إلى السياسات الخاطئة التي تسببت بها "شخصيات وأحزاب كردستانية" لهذا الشعب الذي يعيش حالة من البؤس والفقر المدقع وهجرة كفاءاته والشباب وغيرها من الحالات التي باتت تسود في المجتمع بسبب نقص الرواتب.