السبت، 10 فبراير 2018

برسالة مدوية اليك نصها.. زعيم قبيلة البركات "يحذر" المالكي من هذه الافعال: تذكر تاريخك!





وجه شيخ عموم عشائر البركات في العراق، فاهم خزعل ال خشان، اليوم السبت، رسالة شديدة اللهجة الى نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، بشأن قضية اعتقال الناشط المدني باسم خشان، بمحافظة المثنى، فيما حذر من تسييس القضية لمنع تمييز قرار الحكم ونقضه.

وخاطب شيخ عموم البركات في تصريح 
تابعته "السديم"، فاهم ال خشان في رسالة نشرتها وسائل اعلام محلية، المالكي بالقول: "أذكركم بالتاريخ النضالي للشيخ خزعل خشان آل جازع شيخ عموم عشائر البركات في العراق ودوره

النضالي الذي يعرفه القاصي والداني منذ عام 1970 وحتى 2003."

وأضاف أن "أبناءه قد سلكوا نفس النهج في مقارعة الظلم والاستبداد وبدءا بالشيخ حاكم خزعل والذي قدم استقالته من عضوية مجلس المحافظه احتجاجا على الفساد والمفسدين ووصولا إلى الشيخ باسم خزعل والذي وقف بوجه المفسدين بكافة الطرق القانونيه كونه الناشط المدني الأول بالمحافظة معرضا حياته للخطر".

وفيما عد فاهم ال خشان " ً قرار الحكم الصادر بحق الناشط باسم خزل جائرا" ً ، مؤكدا "احترام القانون العراقي والسير بالطرق القانونية الصحيحة".

وخاطب فاهم المالكي بالقول: "وردنا بأن هناك مجموعة يقودها احمد منفي جودة عضو مجلس المحافظة يرومون لقائكم كي يستعينوا بكم للضغط على المحكمة الاتحادية ليحولوا دون تمييز القرار ونقضه" ً ، محذرا من "تسييس قضية الشيخ باسم خزعل".

وتابع فاهم، أن "كنت تعتقد بمسيرتك الجهادية وانت خارج السلطة فعليك أن تحافظ على ذلك التأريخ وتحترم تأريخنا الجهادي والنضالي الذي يشهد به العدو قبل الصديق وبخلاف ذلك ستكون لنا وقفة".

وكانت محكمة الجنايات في المثنى، قد اصدرت يوم الثلاثاء الماضي (6 من شباط 2018 ، ً (حكما بسجن الناشط المدني "باسم خزعل خشان" لمدة 6 سنوات وفق المادة 226 من قانون العقوبات.

فيما قال نقيب المحاميين في المثنى صالح العبساوي ان "محكمة الجنايات في المثنى اصدرت هذا الحكم وفق دعوتين تم تقديمها من مجلس محافظة المثنى وهيئة النزاهة الوطنية بعد ان اتهمها الناشط بالفساد وعدم تأدية واجبهمها بشكل صحيح" ً ، مبينا أن "القضاء اصدر هذا الحكم وفق دعوتين فقط من اصل ثمانية دعاوي اخرى سيبت القضاء فيهما خلال الايام القادمة."

يذكر ان الناشط المدني باسم خزعل خشان يعمل منذ أكثر من ست سنوات على متابعة ملفات فساد ادارية ومالية في المثنى ورفع العشرات من الدعاوي القضائية ضد مسؤولين محليين في المحافظة لاتهامهم بالفساد.