الأربعاء، 28 مارس 2018

كاشفا موقف السيستاني منه.. تقرير لبناني: بن سلمان سيزور المراقد المقدسة في النجف وكربلاء وهذا ما سيفعله بالبصرة وبغداد





كشفت صحيفة "الأخبار" اللبنانية، اليوم الأربعاء، عن رفض مكتب المرجع الديني السيد علي السيستاني في العاصمة البريطانية لندن طلبا من مكتب ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لزيارة المرجعية، مؤكدا أن الأخير رد على الطلب بالقول: "المرجع الأعلى يرفض استقبال قاتل أطفال اليمن".

وقالت الصحيفة في تقرير بعددها الصادر اليوم تابعته "السديم" أن "مكتب بن سلمان تواصل مع مكتب السيستاني في لندن، والذي أكّد بدوره (رفض المرجع الأعلى استقبال قاتل أطفال اليمن)"، بحسب مصدر مقرب من المرجعية.

ونقلت الصحيفة عن المصدر تأكيده أن "الموضوع لم يطرح إطلاقاً من قِبل الحكومة العراقية، ولا من الجانب السعودي، على المرجعية".

من جانبه أكد مصدر دبلوماسي أن "السعوديين طلبوا تأجيل الزيارة، لكنها ستحصل خلال مدّةٍ أقصاها شهر واحد”، مبينا أن “البرنامج المتفق عليه سيتضمن، إضافةً إلى لقائه بالمسؤولين، افتتاح مبنى السفارة السعودية في بغداد، ومبنى القنصلية في النجف، وزيارة مدينة البصرة الجنوبية، حيث سيفتتح هناك عدّة مشاريع، على أن ينطلق منها إلى منفذ عرعر الحدودي ليقوم بافتتاحه".

وتابعت الصحيفة، أنه "ولترجمة «عطايا خادم الحرمين الشريفين» (سلمان بن عبد العزيز)، سيضع ابن سلمان الحجر الأساس لبناء ملعبٍ دولي في العاصمة، إلى جانب زيارة المراقد المقدّسة في النجف وكربلاء"، مشيرا إلى أن "الزيارة باختصار هي لكسب ودّ الشيعة"، بحسب مصدر الصحيفة.