الاثنين، 23 أبريل 2018

داعش يهدد الانتخابات العراقية: كل من يشارك فيها من مرشحين وناخبين "كفار" وحكمهم الموت




هدد تنظيم داعش بتخريب الانتخابات البرلمانية العراقية، التي من المقرر عقدها الشهر المقبل، من خلال استهداف مراكز الاقتراع.
وقال المتحدث باسم التنظيم المدعو أبو الحسن المهاجر، في بيان صوتي تابعته "السديم"  وزع امس الأحد، إن كل من يشارك في الانتخابات من “مرشحين وناخبين وداعمين هم كفار وحكمهم هو الموت”.
ولم يتسن على الفور التحقق من مدى صحة التسجيل، الذي نشرته منافذ التنظيم الالكترونية.
ومن المقرر أن ينتخب العراق برلمانا جديدا في 12 أيار/ مايو المقبل.
وفي العام الماضي، طرد الجيش العراقي جزء كبير من عناصر تنظيم  “داعش” من الأراضي التي كان يسيطر عليها، بما في ذلك مدينة الموصل.
ومنذ ذلك الحين تحسن الوضع الأمني بشكل كبير، لكن التنظيم لا يزال يسيطر على جيوب في المنطقة الصحراوية في غربي العراق.