الأحد، 22 أبريل 2018

الصدر للعراقيين: هذه فرصتكم الاخيرة وان فشلت فلا تطلبوا نصرتي مجددا!






عد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، امس السبت، الانتخابات البرلمانية المقبلة "فرصة أخيرة" لإنجاح التحالف "العابر للمحاصصة".

الصدر، وفي معرض رد على سؤال من أحد اتباعه حول نجاح تحالف "سائرون" في الانتخابات النيابية المقبلة ورهنه بـ "النهوض بمليونية إصلاحية انتخابية"، قال إن "التحالف العابر للمحاصصة يجب أن ينجح وهي الفرصة الأخيرة".

وأضاف الصدر، "إذا فشل فلا تطلبوا مني مناصرتكم مجدداً".

وانطلقت الحملة الدعائية للانتخابات البرلمانية العراقية، السبت (14 من نيسان 2018)، حيث يتنافس آلاف المرشحين، للحصول على مقاعد البرلمان البالغ عددها 329.

وتعتبر الانتخابات البرلمانية العراقية 2018 الأولى التي تجري في البلاد، بعد هزيمة تنظيم داعش نهاية العام الماضي، والثانية منذ الانسحاب الأميركي من العراق في العام 2011.

كما أنها رابع انتخابات منذ الإطاحة بنظام صدام حسين في العام 2003، وستجري في 12 أيار المقبل لانتخاب أعضاء مجلس النواب، الذي سينتخب بدوره رئيسي الوزراء والجمهورية الجديدين.

ويتنافس في الانتخابات 320 حزباً سياسياً وائتلافاً وقائمةً انتخابية، موزعة على النحو التالي: 88 قائمة انتخابية و205 كيانات سياسية و27 تحالفاً انتخابياً، وذلك من خلال 7 آلاف و367 مرشحاً، وهذا العدد أقل من عدد مرشحي انتخابات العام 2014 الذين تجاوز عددهم 9 آلاف.