الأحد، 1 أبريل 2018

مقتدى الصدر يوجه سرايا السلام بتأمين "طريق الموت"





أمر زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، مقاتليه المنتمين لفصيل "سرايا السلام"، بتأمين الطريق الواصل بين محافظتي بغداد وكركوك، مرورا بديالى وصلاح الدين، والمعروف باسم "طريق الموت".

وقال رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية، حاكم الزاملي، المنتمي للتيار الصدري إن "الجميع يعلم ما حصد الطريق الرابط بين بغداد وكركوك من أرواح للأبرياء من شعبنا الكريم.. حتى صار طريق موت وغدر لما تحمل العصابات الإجرامية من خسة لا تميز بين المقاتل والأعزل"، في إشارة إلى تنظيم داعش الذي تبنى العديد من تلك الهجمات.

وأضاف الزاملي أن سرايا السلام ستنتشر في المنطقة الممتدة بين بلدتي داقوق وطوزخورماتو، وصولا إلى بلدة آمرلي، للمشاركة بتأمين الطريق الرابط بين بغداد وكركوك.

وتابع "وها نحن اليوم وبحسب توجيهات القائد مقتدى الصدر نصل كركوك وديالى ونعلن من هنا إستعدادنا التام والكامل للتضحية من أجل تخليص أحبتنا من يد الإرهاب، فكما قدّمنا الدماء الغوالي في سامراء وآمرلي وديالى وجرف الصخر، فالعراق يستحق التضحية بالغالي والنفيس".