الأربعاء، 11 أبريل 2018

الصدر يتحدث عن معضلة وفساد في أمانة بغداد بعد غرق احياء في العاصمة





عد تحالف سائرون، المدعوم من قبل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، امس الأربعاء، ان "عدم وجود تخطيط استراتيجي" لدى امانة بغداد لمنع غرق مناطق واحياء العاصمة بسبب الامطار "معضلة"، متهما إياها بـ"الفساد".

وقال القيادي في التحالف "صباح الساعدي" لـ"السديم"، إن "عدم التخطيط الاستراتيجي من قبل امانة بغداد، يتسبب بمعضلة تواجهها العاصمة تتمثل بغرق احياءها ومحلاتها ومنازلها"، مشددا على ان "الأمانة لم تركز على هذا النوع من التخطيط لإعادة تأهيل البنى التحتية".

وأضاف الساعدي، أن "امانة بغداد لم تعمل على التخطيط الحضري للعاصمة بشكل ينسجم مع التوسع السكاني فيها"، لافتا الى ان "عدم وجود شخصيات كفوءة ونزيهة ومخلصة في الأمانة، إضافة الى الفساد الكبير في عقودها والصفقات المتعلقة بالبنى التحتية، هي من أسباب غرق العاصمة".

وكانت بعض احياء العاصمة بغداد، قد تعرضت الى الغرق بعد تساقط أمطار متوسطة الى غزيرة، يوم أمس، مما أدى الى قطع بعض الشوارع، وهو ما تزامن مع قطوعات أخرى لاسباب أمنية تتعلق بحماية الزائرين المتجهين الى الكاظمية، ما اثار استياء المواطنين.