السبت، 14 أبريل 2018

حملة الحرامي نوري المالكي الانتخابية : الخير راجع.. والعراقيون يستقبلون الجملة بالسخرية





اثار استخدام ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، هاشتاغ (#الخير_راجع) ضمن دعايته الانتخابية، ردود أفعال على مواقع التواصل الاجتماعي تباينت بين السخرية والتذكير "المرير" بـ"أيام الخير السالفة التي يريد المالكي ارجاعها"، بحسبهم، في حين تساءل اخرون عن اي خير حدث في الـسابق ليعود مجددا.

وقبل ساعات من بدأ موعد الدعاية الانتخابية التي ستنطلق في الساعة الثانية عشر من منتصف الليل، تداولت صفحات على مواقع التواصل تابعة لائتلاف دولة القانون صور الدعاية الخاصة به، وأغلب تلك الصور تحتوي على شعار "معا" الذي شبهه بعض المستخدمين بـ"حبل المشنقة"، واضافة الى هذا الرمز الذي علق عليه بعض المستخدمين بعبارة "ياساتر"، فأن الهاشتاغ الجديد، دفعهم الى كتابة ما يتوقعون بأنه "الخير الراجع"، اضافة الى توصيات، بلغة الكوميديا السوداء، بشأنه.



"سبايكر.. لو الميزانية الانفجارية"

وذكر عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، احداثا وقعت في فترة حكومة نوري المالكي السابقة وأبدوا تخوفهم فيما إذا كانت ستعود مرة اخرى.

وكتب حيدر العلياوي :"سبايكر ترجع يعني"، فيما علق ابو منتظر القريشي بالقول :"الفرهود راجع"، وتعقيبا على ذلك علق قاسم البغدادي الطائي قائلا :"دحنة لسه حنشوف أيام سودة ياگدعان".

اما حسين العراقي فتوقع بأن المقصود بـ"الخير" هو أن :"يبيعون محافظات جديدة بعد.. ويبيعون الجنود للدواعش وغيرها"، بحسب قوله، ليضيف أسعد ابراهيم التميمي :"راح يكعدنه على الحديدة هذه المرة".

وليس بعيدا عنهم علق نسيم الصباح قائلا :"شنو يعني راح ترجعون الفلوس والميزانية الانفجارية الخمطها المالكي وحزب الدعوة مثلا.. إذا احنة حتى للصومال مطلوبين شلون يروح التقشف بلة ههههه"، بحسب قوله.

"هو وين الخير؟"

وتساءل قسم اخر من مستخدمي مواقع التواصل، فيما اذا كان هناك خير "جلبه" المالكي سابقا، ليتعهد بإرجاعه، بحسب تعليقاتهم على الهاشتاغ.

وكتب حسين سامي :"هو منو الجوع الشعب غير المالكي"، مضيفا:" ٨ سنوات شنو سوه .. ٨٥٠ مليار كلهن باكهن"، بحسب قوله، في حين علق رافد سعيد بالقول:"ليش هو وين شفنا خير بهل وجوه"، وتساءلت مودة الرحمن قائلة: "منين يجينه الخير إذا أنتم موجودين".

"بيع المحافظات الجنوبية بسعر زين!"

واستقبل نسيم محمد هذه "البشارة" بضحكة جرت وراءها "توصية" اذ علق بالقول:"هههههههه هلا بالمالكي ...شناوي هاي المرة على الشعب العراقي، بداعت سبايكر العزيزة على قلبك وداعت حمودي (ابن المالكي) الي أصبح من أغنى اغنياء اوروبا عامة والسويد خاصة، هالمره على الجنوب يعني مو كل مره على الغربية و ما حولها"، مضيفا :"بس نريدك تبيعهن بسعر زين ...فدوة الخشمك الي متعوفه بحالة"، بحسب قوله.

من جانبه استعان المستخدم سلام منا بالآية 205 من سورة البقرة :"واذا تولى سعى في الارض ليفسد فيها ويهلك الحرث والنسل والله لا يحب الفساد"، للتعليق على الهاشتاغ، دون ان يوضح قصده منها.

في حين اكتفى سيد علاء الصرخي بعبارة :"صدك لو تشاقه".