الخميس، 10 مايو 2018

بعد اعتقالها بتهم تتعلق بـ "الفساد" مرشحة عن التحالف العربي توضح: لقد ارادوا اسقاط (العرب) إنتخابياً !




أوضحت المرشحة عن التحالف العربي في كركوك، رجاء النعيمي، حقيقة اعتقالها، والتهم التي وجهت اليها من قبل شرطة المحافظة، يوم أمس، فيما أشارت الى أن جهات (لم تحددها) أرادت استغلال هذا الوضع في "تسقيطها انتخابياً".

وذكرت النعيمي إن "هذا الموضوع كان بالدرجة الأساس يمسني شخصياً، وقد يكون هناك أشخاص يريدون اسقاطي أنا شخصياً" أو ربما إسقاط (العرب) انتخابياً في كركوك، وأعني اسقاط قائمة التحالف العربي برمتها، وليس أنا فقط".

وأوضحت، أن "الموضوع هو عبارة عن إجراءات أصولية قمنا بها عن طريق دائرتي، باعتباري مديرة دائرة عقارات الدولة، حيث تم تخصيص قطعة ارض بموافقة الأمانة العامة لمجلس الوزراء، والموافقة على عرضها كفرصة للإستثمار".

وتابعت، أنه "تم تخصيصها الى 13 جهة استثمارية، وباشرت هذه الشركات بالعمل، دون الرجوع الينا كجهة مالكة، نمثل وزارة المالية".

وأكملت النعيمي قائلة، إنه "تم استغلال هذا الوضع، للقول بأن الوضع غير قانوني، لكن وضح للجهات المعنية أن كافة الإجراءات كانت قانونية وسليمة، إلا أن هناك أشخاصاً أرادوا اسقاطي انتخابياً من خلال هذا الموضوع الحساس".