الاثنين، 4 فبراير 2019

احباط محاولة لتهريب النفط واعادة ملكية أرض تابعة للدولة في البصرة

نتيجة بحث الصور عن دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة

كشفت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة،اليوم الاثنين، عن قيامها بتنفيذ عمليَّتي ضبطٍ منفصلتين في محافظة البصرة أسفرتا عن إحباط محاولةٍ لتهريب مادَّة النفط الأبيض في ميناء أمِّ قصر الجنوبي، وإعادة ملكيَّة أرض للبلديَّـة.

وقالت الدائرة في بيان تلقت وكالة " السديم "نسخة منه، إن “ملاكات مديريَّة تحقيق البصرة تمكَّنت بالتنسيق مع الأمن الوطنيِّ من ضبط خمسة مُتَّهمين بالجرم المشهود؛ لقيامهم بمحاولة تهريب مادَّة النفط الأبيض التي سُجِّلَت في (المنفيست) على أنَّها مادَّة (الهيدروليك)”، مُشيرةً إلى أنَّ “المُتَّهمين هم أحد أعضاء لجنة الكشف في ميناء أمِّ قصر الجنوبي وأربعة من العاملين في إحدى البواخر، جرى عرضهم على قاضي التحقيق المُختصِّ الذي قرَّر توقيفهم استناداً لأحكام المادَّة 340 من قانون العقوبات”.

وأضافت أنَّ “فريقاً من المديريَّة تمكَّن في عمليَّةٍ مُنفصلةٍ من ضبط ثلاثة مُتَّهمين قاموا بالاستيلاء على أرضٍ تابعةٍ لبلديَّة البصرة(مساحات خضراء) بدون أيِّ مُسوِّغٍ قانونيٍّ”، لافتةً إلى أنَّ “المُتَّهمين قاموا باستغلال الأرض التي تقع بجوار مديريَّة الجوازات في المدينة وإنشاء 30 مكتباً وتأجيرها للمواطنين”.

وأوضحت أنَّه “تمَّ تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالمُتَّهمين، وعرضه على قاضي التحقيق المُختصِّ لاتِّخاذ الإجراءات القانونيَّة المناسبة”.