السبت، 9 فبراير 2019

نائبة تؤكد ضرورة تشريع قانون الحماية من العنف الأسري

نائبة تؤكد ضرورة تشريع قانون الحماية من العنف الأسري

أكدت عضو مجلس النواب "هدى سجاد"، اليوم السبت، اهمية تشريع قانون الحماية من العنف الاسري لمعالجة قضايا العنف الاسري واثاره، فيما اشارت الى اهمية تشريع هذا القانون للحد من التعنيف الذي يتعرض له افراد الاسر ومثاله ماحصل للطفلة رهف التي اشيع حدثها في وسائل الاعلام قبل ايام والاف القضايا المشابهة.


وقالت سجاد في بيان، تلقته وكالة "السديم "، ان "قضايا العنف الاسري لايمكن ان توقف وتعالج دون ان يشرع قانون خاص بذلك، فان قضية رهف التي اشيعت حادثتها عبر وسائل الاعلام في الايام الاخيرة والتي فارقت الحياة نتيجة لتعرضها للضرب من قبل زوجة ابيها وما يشابه هذه القضايا من الاف الحالات لايمكن ان توقف وتعالج دون ان يقوم مجلس النواب العراقي بدوره من خلال تشريع قانون الحماية من العنف الاسري".

وأضافت، اننا "كأعضاء في مجلس النواب نؤكد من جديد وندعم تشريع هذا القانون المذكور بل اننا نجد من الضرورة تشريعه خصوصا بعد ان بدأ الاعلام يكشف لنا وللراي العام كوارث وحالات مؤلمة يجب ان نمارس دورنا ومسؤوليتنا بايقافها من خلال فرض القانون وايجاد تشريع مناسب".