السبت، 16 فبراير 2019

نائب :عن الفتح يحذر من اتفاق ثلاثي بشأن إعادة عوائل “داعش” إلى العراق



حذر النائب عن تحالف الفتح "محمد كريم البلدواي" ،اليوم السبت، من وجود اتفاق ثلاثي أحد اطرافه أميركا بشأن تسهيل عودة عوائل “الدواعش” الى العراق لغرض جعلها حواضن جديدة تنطلق منها العمليات الارهابية, مشيرا إلى أن عملية سامراء الاخيرة احد نتاج الاتفاق .

وقال "البلدوي" في تصريح صحفي تابعته وكالة " السديم "إن “عودة عوائل الدواعش الى محافظة صلاح الدين والمناطق الصحراوية وتسهيل عودتهم للعراق ناجم عن اتفاق بين أميركا وتركيا وقوات سوريا الديمقراطية “قسد” لتكون حواضن جديدة لانطلاق العمليات الارهابية”.

واضاف، أن “العملية الارهابية الاخيرة في سامراء التي راح ضحيتها عدد من مقاتلي الحشد الشعبي كانت منطلقة من تلك الحواضن” , مطالبا “الحكومة والجهات الامنية بمنع عودة تلك العوائل”.

وكان ثمانية مقاتلين بالحشد الشعبي “سرايا السلام” استشهدوا، امس الأول الخميس، بانفجار عبوة ناسفة اثناء عملية تفتيش في مدينة سامراء.