الأربعاء، 6 فبراير 2019

الصميدعي :اتمنى ان يسمى العراق بـ"الجمهورية الإسلامية العراقية" مثل ايران




في حوار مطول نشرته صحيفة "القدس العربي" مع مفتي السنة مهدي الصميدعي، يقول ان "العالم تشرف باسم ايران "الجمهورية الاسلامية"، معربا عن امله بأن يسمى العراق بـ"الجمهورية الإسلامية العراقية"، مشيرا الى أن لقاءاته مستمرة مع ممثلي المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني .

وذكر الصميدعي ان "إيران تشرّف العالم باسمها، كونها ارتضت أن تسمي نفسها الجمهورية الإسلامية الإيرانية، بهذا الاسم تشرّف العالم"، معربا عن أمله في أن "يسمي العراق نفسه الجمهورية الإسلامية العراقية، يشرفني أن أجد اسم بنت مسلمة فاطمة، ولا يشرفني أن أجد اسم رانيا "مثلا" على بنت مسلمة".

وأضاف "حتى لو تم اعتباري مقربا من إيران، فأنا أبقى مسلماً وأتشرف بإسلامي وعراقيتي"، مبينا أن "ديني أمرني بأن أتعامل مع جميع المسلمين على وجه الأرض، وإيران ارتضت الإسلام اسما لها، ونحن نرتضيها صديقة لنا".

كما تطرق الصميدعي إلى لقاء جمعه بقائد فيلق القدس الإيراني، في العاصمة بغداد، مطلع كانون الأول الماضي، لافتا إلى أن "قاسم سليماني أحد القادة الموجودين في العالم. هو طلب زيارتي، وعندما زارني (في مقر دار الإفتاء في بغداد) كان معه نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس"، عازيا سبب الزيارة الى "كوني مفتي جمهورية العراق.. ومن خلال الحديث تطرقنا إلى رؤيته عن الواقع السياسي وتشكيل الحكومة. الرجل كان قليل الكلام، واللقاء استمر على ما أذكر أكثر من ساعة".