الأحد، 30 يونيو 2019

حزب طالباني يستعد لدمج “مركته مع مركة” حزب بارزاني لتصبح البيشمركة تحت قائد واحد

حزب طالباني يستعد لدمج “مركته مع مركة” حزب بارزاني لتصبح البيشمركة تحت قائد واحد





 أبدى الاتحاد الوطني الكردستاني، الأحد، استعداده لدمج قوات البيشمركة التابعة له، مع بيشمركة الحزب الديمقراطي، تحت مظلة واحدة.

وقال القيادي في الاتحاد الوطني، غياث السورجي، في حديث صحفي لــ"السديم"  إن “المسؤول عن كافة الأجهزة الأمنية في كردستان، هو رئيس الإقليم، وهو القائد العام للقوة المسلحة، وهذا المنصب كان مشغولا من زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، وكان أمر توحيد قوات البيشمركة بيده”، متسائلاً “لماذا لم يقم بهذه الخطوة”.

وأضاف السورجي، أن “الاتحاد الوطني مستعد لدمج البيشمركة التابعة له وتوحيدها مع بيشمركة الحزب الديمقراطي، تحت مظلة واحدة”، مؤكداً أن حزبه “لن يمانع إذا سن البرلمان هذا القانون في الدورة النيابية الحالية”.

وتنقسم قوات البيشمركة الكردية إلى قوتين هما لواء 80 التابع للحزب الديمقراطي، ولواء 70 التابع للاتحاد الوطني الكردستاني.

ويطالب عدد من نواب القوى الكردية المعارضة داخل برلمان إقليم كردستان بضرورة دمج جميع قوات البيشمركة بقوة نظامية تابعة لسلطة الإقليم.