الخميس، 29 أغسطس 2019

ميليشياوي إيراني الجنسية يهدد بجعل العراق ساحة حرب دفاعا عن بلده !

ميليشياوي إيراني الجنسية يهدد بجعل العراق ساحة حرب دفاعا عن بلده !




قال زعيم ميليشيا “كتائب سيد الشهداء”، أبو الاء الولائي، اليوم ، إن جميع الأميركان في العراق، سيكونون رهائن لدى المقاومة، في حال حدثت الحرب بين الولايات المتحدة وإيران.

وذكر أبو الاء الولائي، في حديث صحفي، إن “استهداف مقرات الحشد الشعبي من قبل إسرائيل وبغطاء أميركي، كان بحجة امتلاكنا صواريخ إيرانية”، لافتاً إلى أن “الحشد تعرض لـ 11 ضربة من الجانب الأميركي، نفذت أغلبها من الجو”.وأضاف الولائي، أن “جميع الأميركان في العراق سيكونون رهائن لدى المقاومة، في حال اندلعت الحرب بين الولايات المتحدة وإيران”.

وكان القيادي في الحشد الشعبي، محمد البصري، قد كشف الإثنين (26 آب الجاري) عن تكليف رئيس هيأة الحشد الشعبي فالح الفياض، بادارة ملف تقديم العراق شكوى لدى مجلس الأمن والدولي والامم المتحدة، لإدانة اسرائيل بالوقوف خلف قصف مقرات الحشد في العراق.وتشهد المنطقة تصعيدا خطيرا، على خلفية تعرض مقرات عسكرية ومستودعات أسلحة تابعة للحشد الشعبي للتفجير، اتهم الأخير إسرائيل والولايات المتحدة بالضلوع فيها، فيما نفى البنتاغون، الأربعاء (21 اب 2019)، تورط الولايات المتحدة بذلك.وجددت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون”، الثلاثاء (27 اب 2019)، نفيها لأي دور للولايات المتحدة في تفجيرات مستودعات الحشد الشعبي في العراق، مؤكدة أن جميع الاتهامات لها بهذا الصدد باطلة.يذكر ان المدعو أبو الاء الولائي اسمه هاشم بنيان ومن أصول إيرانية من والدته .يتقاضى راتبا نحو 8 ملايين دينار شهريا مع امتيازات ومواكب سيارات وحمايات من خزينة الدولة العراقية والشعب العراقي تحت خط الفقر بنسبة 45% منه من أجل عيونك ياإيران.